حامي الدين.. بلادنا تمر بمرحلة عصيبة وأصحاب المصالح لا يريدون مؤسسات قوية

قال عبد العلي حامي الدين المستشار البرلماني بفريق العدالة والتنمية إن بلادنا تمر بمرحلة عصيبة تختبر فيها المؤسسات التمثيلية قدرتها على امتصاص التوترات الاجتماعية وقدرتها على إدارة نقاش عمومي بأدوات فعالة يتفاعل مع الأسئلة التي يطرحها المواطنون والمواطنات ويساهم في توفير أدوات الفهم الموضوعي للإشكاليات الاجتماعية والاقتصادية الموجودة.

وأشار ذات المستشار في حوار نشره الموقع الرسمي لشبيبة العدالة والتنمية إلى أن بعض أصحاب المصالح ومراكز النفوذ لا يريدون مؤسسات تمثيلية قوية تراقب مسالك الثروة وتسائل مصادرها ومجالات صرفها، ولذلك فإن هذه المراكز تستثمر أموالا طائلة على صحافة التبخيس وإعلام الرداءة، وهي ما بات يعرف في الأوساط الحقوقية بصحافة التشهير.