مجرد تذكير..قوة الدول الديمقراطية

نبيل شيخي

تستمد الدول الديمقراطية قوتها من مصداقية مؤسساتها. وإذا كانت المؤسسات المنتخبة تستمد هذه المصداقية من نزاهة العمليات والاستحقاقات الانتخابية المرتبطة بها، فإن باقي الهيئات والمؤسسات الدستورية المكلفة بحماية الحقوق، والحكامة الجيدة، والتقنين، والديمقراطية التشاركية، تكتسب مصداقيتها وتوازنها ونجاعتها من خلال التنوع الثقافي والتعددية الفكرية التي ينبغي مراعاتها واستحضارها في تأليفها طبقا لمقتضيات الدستور وقوانينها المؤسسة.

ومن شأن الحرص على هذه التعددية وهذا التنوع أن يسهم في اضطلاع هذه المؤسسات بأدوارها الدستورية في إطار من النزاهة والحياد، وتعزيز شعور من يلتجئ إليها للانتصاف أو التظلم  أو التحكيم بالأمن والثقة، وتجنيب المجتمع مراكمة جرعات توتر إضافية هو في غنى عنها.